الأحد، 21 أكتوبر، 2012



قدر ماتكون أحلامنا جميلة مثل الطيور، بعضها يحلق في الأفق 
وبعضها يحط على أشرعة الصيد, وبعضها ينام بين دموعنا 
بقدر ماتختفي كلما كبرنا 
فلا نعود نراها , أو تموت في أيدينا , وتتعفن , وتؤذينا رائحتها !”

*محمد حسن علوآن

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق